تاريخ اليوم الثلاثاء : 31 مارس 2015 الوقت الأن 8:34:56
من معالم الجزائر و العالم و سطيف :: [ ] عدد الزوار 90024

قـلعة الـحصن بــسوريا

نشر المقال في 24 مارس 2014

قـلعة الـحصن بــسوريا

تقع قلعة الحصن ضمن سلسلة جبال الساحل السوري في محافظة حمص بجبال النصيرية بسوريا، تبعد عن مدينة حمص بحوالي 60 كلم وتعدّ من أفضل القلاع على الإطلاق وأكثرها حفاظاً في العالم. شيدها أمير حمص نصر بن صالح المرداسي عام 1031م أثناء صراعه مع الفرنجة، بعد ذلك شغلتها حامية كردية فسميت حصن الأكراد نسبة إليهم، كما عُرفت أيضاً باسم حصن السفح. احتلها الفرنج عام 1110م ووسعوها ودعّموا منشآتها، وأقاموا فيها إلى أن حررها الملك الظاهر بيبرس في العصر المملوكي عام 1271م. يحيط بقلعة الحصن سور دفاعي مقوى بأبراج نصف دائرية كما توجد بها أبراج ضخمة حيث تشرف على القلعة الخارجية من فوق المنحدر الذي بُنيت عليه وتمتاز القلعة بلون حجارتها الكلسية التي كانت تجلب من مسافة 4 كم من بلدة عمار الحصن. تضررت القلعة عدة مرات نتيجة للزلازل، وخضعت للترميم والتوسع أكثر من مرة. اعتبرتها منظمة اليونسكو قلعة تاريخية هامة لاحتوائها على تراثٍ إنساني عظيم، وفي عام 2006 م سُجلت القلعة على لائحة التراث العالمي إلى جانب قلعة صلاح الدين الأيوبي. تعتبر اليوم قلعة الحصن الأثرية بسوريا واحدة من أهم قلاع القرون الوسطى المحفوظة في العالم.

قـــارة زهـــير

 




أخبار أخــرى

حوار مع مسؤول
روبورتاج
من عمق الجزائر
أحوال الطقــس

صبر الاراء

هل انت ضد الهجوم على جريدة شارل ايبدوا بقرنسا..

  • نعم
  • لا
  • غير مهتم
انتظــر...
الدين و الحياة
ترفيه
أسرار الحياة الزوجية
اخر الأخبار
ضيف سطيف نيوز
كاريكاتير
Spécial تقرعيــج
مقاطع فيديو
صور مدينة سطيف
لغة الضاد
مدينة سطيف
رأي حر
    متفوقون من إبتدائية بوادي سوف في رحلة سياحية لبضعة أيام بمدينة عين الكبيرة .

    يتواجد منذ بداية الاسبوع بمدينة عين الكبيرة فوج من تلاميذ ومؤطرين من ولاية وادي سوف في رحلة سياحبة تدوم بضعة ايام، لأجل أكتشاف المنطقة والتمتع بجوها وطبيعتها الساحرة خصوصا في فصل الربيع، وهذا لما تزخر به مدينة عين الكبيرة من مناظر طبيعية جميلة وموقعها الاستراتيجي الذي يسهل التنقل الى مناطق سياحية أخرى مجاورة، لها صدى وطني وحتى عالمي كمدينة جميلة الاثرية، الواد البارد، منطقة بابور وحتى عاصمة الولاية ...سطيف، الفوج يتكون من 12 مؤطر و40 تلميذ من إبتدائية ببلدية حاسي خليفة ولاية وادي سوف ، وقد جاءت هذه الرحلة السياحية بمبادرة من ادارة المدرسة تكريما لفائدة التلاميذ المتفوقين والحاصلين على معدلات جيدة في الفصل الثاني من الموسم الدراسي الجاري، وذلك تحفيزا لهم لمواصلة الاجتهاد و النتائج الجيدة و لزملائهم من أجل تحسين نتائجهم في الفصل القادم، قمنا يوم أمس بزيارة مجاملة الى ضيوف مدينة عين الكبيرة بمقر إقامتهم بمدرسة بوقرورة السعيد الواقعة بالباهية ، حيث عبر لنا التلاميذ والمؤطرين
من معالم الجزائر و العالم