تاريخ اليوم الأحد : 1 فبراير 2015 الوقت الأن 22:9:28
الحدث :: [ الحدث ] عدد الزوار 156090

بلدية سرج الغول / السطو على صيدلية و محل لبيع الهواتف النقالة في نفس الليلة

نشر المقال في 30 يناير 2014

بلدية سرج الغول / السطو على صيدلية  و محل لبيع الهواتف النقالة في نفس الليلة

استفاق سكان بلدية  سرج الغول شمال سطيف صباح أمس على خبر سرقة الصيدلية  الوحيدة المتواجدة في البلدية و التي فتحت ابوابها للمواطنين منذ تقريبا سنة و قد لاقي هذا الخبر استياء كبيرلدى كل سكان البلدية كيف لا و قد وفرت عليهم  هذه الصيدلية عناء التنقل الى البلديات المجاورة كبابور و عين الكبيرة من اجل اقتناء الدواء و حسب مصادرنا فعملية السطو قام بها مجموعة مجهولة الهوية و العدد استغلت الظلام الحالك و الظروف الجوية الباردة لتنفيذ العملية التي مست بكل محتويات الصيدلية من ادوية و اجهزة اعلام آلي بالاضافة الى حفاظات الاطفال و جميع المواد الشبه الصيدلانية و بكميات كبيرة ، كما مست عملية السرقة محل لبيع الهواتف النقالة  في نفس الليلة و المكان و التي تم الاستلاء كذلك على عدد من الهواتف النقالة خصوصا الغالية الثمن و من المرجح ان تكون نفس العصابة هي التي قامت بالعمليتين ، و قد باشرت مصالح الدرك الوطني تحقيقها المعمق للكشف عن العصابة في اسرع وقت .
رابح بن ضيف




أخبار أخــرى

حوار مع مسؤول
روبورتاج
من عمق الجزائر
أحوال الطقــس

صبر الاراء

هل انت ضد الهجوم على جريدة شارل ايبدوا بقرنسا..

  • نعم
  • لا
  • غير مهتم
انتظــر...
الدين و الحياة
ترفيه
أسرار الحياة الزوجية
اخر الأخبار
ضيف سطيف نيوز
كاريكاتير
Spécial تقرعيــج
مقاطع فيديو
صور مدينة سطيف
لغة الضاد
مدينة سطيف
رأي حر
    عـــذرا إنـهـا سوق "خــردة"

    أتذكر جيدا يوم سألت وزير الرياضة الجزائري الدكتور "محمد تهمي" خلال زيارته إلى مدينة سطيف أن مشروع الاحتراف مشروع فاشل ثارت ثائرته وقدم لنا العديد من التبريرات واعتبر تتويج الوفاق السطايفي خير دليل إلا أنني تمسكت بكلامي ودائما لا اقتنع بما يدور في فلك البطولة المحترفة . منذ أيام ليست بالبعيدة تم غلق فترة التحويلات الشتوية أو ما يعرف عند العامية بالـ"ميركاتو " وكنت أتمنى أن تكون هناك صفقات من العيار الثقيل وفرحت كثيرا لما انتشر خبر تواجد أنيلكا عندنا بسرعة البرق وقلت في قرار نفسي هل بالفعل انطلق قطار الاحتراف وكنت مخطأ في حساباتي. لكن هيهات هيهات تبخرت الأماني واستيقظت من أحلامي وأيقنت أن سوق التحويلات لم تتعدى أن تكون سوق "خردة: واللاعبين الفاشلين قاموا فقط بتغير اسم النادي والغريب هذه الصفقات يقوم بها رؤساء الفرق بأموال خيالية رواتب كل ما اسمع عنها ترتعش أصابعي و أخشى كتابة الأرقام حتى لا اخطأ فيها وبالتأكيد مع نهاية الموسم الكروي
من معالم الجزائر و العالم