تاريخ اليوم السبت : 20 ديسمبر 2014 الوقت الأن 16:44:28
الحدث :: [ الحدث ] عدد الزوار 107569

ديوان الترقية والتسيير العقاري على فوهة بركان

نشر المقال في 10 أكتوبر 2013

ديوان الترقية والتسيير العقاري على فوهة بركان

ديوان الترقية والتسيير العقاري على فوهة بركان
عجز في تسيير مشاريع سكنية بحجم 20 ألف وحدة .

كشف مصدر مطلع أن لجنة التحقيق الوزارية التي حلت مؤخرا بديوان الترقية والتسيير العقاري سطيف سجلت عجزا فادحا في انطلاق المشاريع السكنية التي تفوق 200 مشروعا بحجم 20 ألف وحدة سكنية عبر إقليم الولاية ـحيث وجهت أصابع الاتهام إلى رئيس لحنة الصفقات على مستوى الديوان الذي يتحمل وحده مسؤولية هذا التذبذب الملحوظ في تسيير ملف السكن بكل أنماطه ،مما نتج عنه تراكم الحصص دون المساهمة في حل الإشكاليات والمعيقات الإدارية والميدانية مما تسبب في إلحاق أضرار بليغة  في صفوف المقاولين الدين يواجه الكثير منهم الإفلاس بسبب هروب اليد العاملة المؤهلة وتعاظم أعباء التامين والضرائب ،وهو الوضع الذي دفع الكثير إلى الهجرة نحو ولايات مجاورة ،كما اثر ها الوضع على مكاتب الدراسات بعد أن فشل الديوان في حل المشاكل المطروحة رغم وعود الإدارة في تسوية وضعية الملحقات ،كما لم يتحصلوا على أمر ببداية الخدمة والأشغال وفق ما ينص عليه قانون الصفقات العمومية تفاديا لأي توريط أو دخول مستنقع الفوضى .
وبخصوص تسوية وضعية مكاتب الدراسات الخاصة بالملاحق لم تف الإدارة بأي من وعودها للتكفل بأتعابهم علما أن مدة متابعة الدراسات محددة ب 12 شهرا وبالموازاة تقدر ب18 شهرا للمقاول ،ولا تزال الوضعيات المالية على مكتب رئيس دائرة التحكم في المشاريع ،ورغم خرجة المدير العام الأخيرة الذي بعد توصيات لجنة التحقيق القاضية بتسجيل عجز فادح في التأشير على صفقات الانجاز ،حيث سلطت على رئيس مصلحة الصفقات عقوبة خصم 10 أيام من راتبه وإحالته على المجلس التأديبي وسط علامات استفهام كبيرة لما يجري بالديوان من مناورات بعد سياسة التهميش المنتهجة ضد المدير العام المساعد خاصة وان المدير العام فوض صلاحياته خلال غيابه إلى رئيس التحكم في المشاريع وسط استغراب ودهشة الكثير من الاطارت .
عبد الحميد لوعيل 




أخبار أخــرى

حوار مع مسؤول
روبورتاج
من عمق الجزائر
أحوال الطقــس

صبر الاراء

هل انت راض عن نتائج وفاق سطيف في ي مونديال الاندية

  • لا
  • نعم
  • غير مهتم
انتظــر...
الدين و الحياة
ترفيه
أسرار الحياة الزوجية
اخر الأخبار
ضيف سطيف نيوز
كاريكاتير
Spécial تقرعيــج
مقاطع فيديو
صور مدينة سطيف
لغة الضاد
مدينة سطيف
رأي حر
    من طالبان إلى داعش والخاسر الأكبر الوحدة العربية

    بعد تمكن الولايات المتحدة الأمريكية من القضاء على النفوذ الشيوعي في العالم ودحر الاتحاد السوفياتي منذ 1989 مستعملة في ذلك كل الوسائل بما في ذلك تحالفها مع المسلمين مثل دعمها للمقاتلين في افغانستان ضد التواجد السوفياتي على الأراضي الأفغانية الذي دام 10 سنوات كاملة(1979-1989)، إضافة إلى وقوفها إلى جانب النظام العراقي بقيادة الزعيم الراحل صدام حسين ،زمن حرب الخليج الأولى بين العراق وافغانستان(1980-1988)، ولأن الولايات المتحدة الامريكية وكغيرها من القوى التي تسعى إلى فرض سيطرتها تبني سياستها التوسعية على مبدأ تفضيل الأهم على المهم ، ففي المرحلة الاولى من أواخر الالفية الماضية كان الأهم بالنسبة إليها هو القضاء على الاتحاد السوفياتي أما الاهم في القضاء على ما تبقى على الوحدة العربية باسم الاسلام، ولما حان الدور على العالم العربي بدأت أمريكا تجيش الجيوش خاصة الإعلامية منها ، حيث راحت تصور العرب على انهم الخطر القادم الذي يجب القضاء عليه انطلاقا من فكرة أن الاسلام جعل من العرب شعوب همجية
من معالم الجزائر و العالم