تاريخ اليوم الاثنين : 4 مايو 2015 الوقت الأن 13:0:50
ثقافة :: [ ثقافة ] عدد الزوار 199166

فرقة البهاء - بوسعادة

نشر المقال في 24 ديسمبر 2012

 فرقة البهاء - بوسعادة

 

فرقة البهاء للإنشاد والأداء الصوفي من مدينة بوسعادة، تخصصت في أداء جملة من الطبوع المتنوعة من بينها الموشحات العربية والابتهالات والأناشيد الوطنية والاجتماعية والطبوع الجزائرية والعربية المختلفة.
مشاركاتهـا:
 أحيت فرقة البهاء مجموعة كبيرة من الحفلات والسهرات الفنية داخل وخارج الوطن.
  مثـلت الجالية العربية في التظاهرات الثقافية التي نظمت في إطار التبادل الثقافي في مقاطعة توسكانا بدولة إيطاليا.
  شاركت في المخيم الصيفي لإتحاد الجاليات والهيئات الإسلامية بإيطاليا أوت 2006 .
 مثلت الجزائر بفنانها محمد العيد هواري في مهرجان الأغنية العربية (الميكروفون الذهبي) المنظم من طرف إتحاد إذاعات الدول العربية في نوفمبر 2007.
  قامت بجولة عبر الدول العربية تونس - سوريا - المملكة العربية السعودية  أفريل 2010.
  أحيت مجموعة من الحفلات رفقة المنشدين العرب: الفنان الكبير منير عقلة، الأستاذ أبو الجود، غسان أبو خضرة وموسى مصطفى، الفنان السوري خالد المجبر وشيخ المنشدين محمد أمين الترمذي.
الشهادات والجوائز:
  نالت المرتبة الثالثة وطنيا بالمهرجان الوطني بسكيكدة سنة 2004.
 شهادة لجنة التحكيم لخدمة الفن بالمهرجان الدولي بباتنة 2006 للمنشد هواري محمد العيد.
تسجيلاتها: لفرقة البهاء عدة ألبومات وتسجيلات تلفزيونية. - فيديو كليب "باسم الإله" بعدة قنوات سعودية.
أعضاء الفرقة:   محمد العيد هواري    رضوان سعيداني     أحمد هدروق    توفيق بلمهدي     نورالدين هواري   محمد بن كروش    
محمد بوهالي     محمد الباهي       ثامر كمال     مختار بوهالي     السائق
 

 فرقة البهاء - بوسعادة

 




أخبار أخــرى

حوار مع مسؤول
روبورتاج
من عمق الجزائر
أحوال الطقــس

صبر الاراء

ما رايك في التوتر الحاصل بين ايران و السعودية

  • مفبرك
  • توتر خطير
  • خطة صهيو امريكية
  • عادي
  • غير مهتم
انتظــر...
الدين و الحياة
ترفيه
أسرار الحياة الزوجية
اخر الأخبار
ضيف سطيف نيوز
كاريكاتير
Spécial تقرعيــج
مقاطع فيديو
صور مدينة سطيف
لغة الضاد
مدينة سطيف
رأي حر
    عين الكبيرة / من السهل الكذب على الأحياء لكن من الخزي و العار الكذب على الشهداء

    مقبرة الشهداء من السهل الكذب على الأحياء لكن من الخزي و العار الكذب على الأموات ، و من هم هؤلاء الأموات هم شهداء الثورة ، شهداء الوطن ، شهداء الجزائر مقبرة الشهداء بعين الكبيرة صورة عاكسة لمهازل المجلس الشعبي البلدي لبلدية عين الكبيرة في تسيير المشاريع أو شبه المشاريع ، قبل شهرين من الزيارة الاحتفالية الأخيرة لوالي الولاية الى عين الكبيرة يوم 18 فيفري الماضي بمناسبة يوم الشهيد ، قررت مصالح البلدية إعادة تهييئة مقبرة الشهداء لتكون جاهزة يوم الاحتفال و انطلق المشروع الذي تكفل به أحد المقاولين ، لكن قبل يومين من الاحتفال و الاشغال لم تبلغ 10%، ليتفاجأ جميع من حضر الاحتفال يوم 18 فيفري و بقدرة قادر نهاية الاشغال حتى أن المقبرة ظهرت في أحلى حلة كتحفة رائعة غاية في الجمال و الاتقان سواء جدارية أسماء الشهداء أو الأرضية الرخامية و غيرها مع بقاء بعض الروتوشات الطفيفة التي لم تظهر للعيان لو لم تدقق النظر في
من معالم الجزائر و العالم