تصريحات إسرائيل النارية بخصوص الجيش الجزائري

تصريحات إسرائيل النارية بخصوص الجيش الجزائري
الجيش الجزائري
كتب: آخر تحديث:
حلاق مريم

صنفتها ثاني أكبر قوة بعد الهند عتاداً والثالث عربياً من حيث التعداد…

في تصريح خطير لمسؤولين في وزارة الدفاع الإسرائيلية أكدت فيه أن الجزائر أصبحت تقلق إسرائيل كثيراً، لما تخصصه سنوياً من أموال كبيرة لصفقاتها العسكرية مع الدول الغربية بالأخص روسيا، الذي جعلها ضمن أقوى الدول العربية تعداداً بعد السعودية ومصر وثاني أكبر قوة عسكرية بعد الهند من حيث العتاد العسكري والإمكانيات المادية والأموال الضخمة التي تخصصها الدولة الجزائرية لميزانية المنظومة العسكرية للجيش الجزائري، معلنة عن تخوفها الكبير من الصفقات العسكرية المتتالية التي تجريها الجزائر مع روسيا والتي تجاوزت في تصريح لها ستة ملايير دولار، مما يضع الجزائر في قائمة الدول المهددة لأمن و وجود الكيان الصهيوني لدولة إسرائيل، كما اعترف المسؤول الرسمي للكيان الإسرائيلي بخبرة وقوة الجيش الجزائري في حماية أمن حدوده وتعامله بحنكة وصرامة مع الظروف المحيطة بمنطقة شمال أفريقيا والدول المجاورة له خصوصاً، والخبرة التي اكتسبها الجيش الجزائري في مكافحة الإرهاب والتقنيات العالية التي يستخدمها الجيش الجزائري في التكوين والتدريب العسكري والدورات العسكرية التي تقوم بها الجزائر مع الدول الأوروبية، مؤكدة في الوقت ذاته أن السلطات الإسرائيلية على اطلاع دائم ومستمر لما تفعله الجزائر،وأن مساندتها الدائمة لفلسطين وعدم اعترافها بدولة إسرائيل ورفض أي معاملات دبلوماسية أو سياسية معها ومواقفها المعادية لها يبقيها العدو الأبدي لدولة إسرائيل والتهديد الدائم لأمنها القومي وفي تصريح خطير وعلني للمسؤولين الإسرائيليين “لهذا نحن نتخوف من الجزائر” مما وضع الجزائر في دائرة القوة الهادئة التي ترعب إسرائيل كما لم تسلم الجزائر من وسائل الإعلام الصهيوني المختلفة التي تطالب أجهزة المخابرات الإسرائيلية بالاطلاع على كل الصفقات العسكرية التي تقوم بها الجزائر مع روسيا ودول أخرى، مما سيعزز من قوة الجيش الجزائري أكثر فأكثر في السنوات المقبلة في ظل التوتر الدائم والصراع المستمر لإسرائيل مع الدول المجاورة لها.

عن الكاتب

سطيف نيوز جريدة الكترونية تهتم بشؤون المواطن الجزائري بشكل عام و السطايفي خصوصاً، أسسها مجموعة من الإعلاميين و الصحفيين الذين لهم بصمة في الإعلام الوطني.
  • تواصل مع سطيف نيوز/ Setif News:

التعليقات

أضف تعليقاً